Wednesday, January 13, 2010

خلع نقابي بيده





شد الكمامة من على وجهي ثم سبني فدخلت في بكاء هستيري" هذا ما أكدته الطالبة المنتقبة سهيلة محمد محيي الطالبة بالفرقة الأولي بكلية دار العلوم "لي" عقب خروجها من لجنة الامتحان أمس، متهمة د.محمد صالح عميد الكلية باحراجها أمام زملائها خاصة بعد ان قال لها "انت عمياء" وهو يشاور على لافته على أحد الجدران المقابلة للجنة يفيد بمنع ارتداء النقاب أو الكمامات داخل لجان الامتحان 

"سهيلة" خرجت من لجنة الامتحان بعد أن رفض رئيس اللجنة دخولها بالنقاب أو الكمامة، وقام بكتابة كلمة "غائبة" بجانب اسمها كأنها لم تحضر الامتحان ثم توجهت الى قسم شرطة الجيزة القريب من الجامعة أمس مع والدها وحررا محضرا ضد عميد الكلية في حضور المحامي عادل محمد




الاب رفض تصرف العميد مقتنعا بان ابنته حرة في ارتداء النقاب خاصة انها ترتديه منذ ثلاث سنوات ومقتنعه به، وقال " ليس من حق أحد ان ينزع النقاب من على وجه ابنتي طول ما أنا عايش على وجه الدنيا"، وتابع قائلا " فليحرمها من الامتحان ولكن دون أن يتطاول عليها بالسباب الذى وصل الى حد سب الام والاب فهذا ليس من حقه"، واستند الاب في المحضر على وجود شهود من الطلاب والطالبات أثناء تصادم ابنته مع العميد وقال "لن اتنازل عن حق ابنتي".


لم تكن "سهيلة" هي الوحيدة التى تصدت لقرار وزير التعليم العالي أمس فقد تصاعدت الاتهامات المتبادلة والغاضبة بين الطالبات المنتقبات بكلية دار العلوم عميد الكلية بسبب ما اسماه الأخير "شريط كاسيت"، وكشف ان سبب عدم امتثال الطالبات لقرار رئيس الجامعة أو حكم المحكمة في حظر النقاب داخل لجان الامتحانات سماعهن لأحد المشايخ يدعوهن الى التمسك بالنقاب مهما حدث، وذكر صالح أن الكلية بها قسم الشريعة الاسلامية وبه أساتذة أجلاء جميعهن أكدن عدم شرعية النقاب ولكن الطالبات لا ينفذن الا ما جاء بشريط الكاسيت على حد قوله

" لا يمكن أن أمد يدي على طالبة لان القانون في يدي وموجود على كل جدران الكلية والمنتقبات هن من يرفضن تنفيذه فلماذا استعمل القوة"، هذا ما ذكره عميد الكلية وأضاف ان المنتقبات يحاولن اثارة البلبلة ويفتعلن المشاكل من أجل دخول لجان الامتحانات بالنقاب مخالفة للقرار، وحول وجود شهود على الواقعة قال "فليأتوا بشهودهم لأني واثق من موقفي

الى هذا الحد انتهي الخبر لي تعليق موجه الى كل المسئولين في هذا البلد"..لو منعتم آذاكم لمنع الاذى، ولو تدبرتم ما فعلتموه ما فعلتموه، ولو تصالحتم مع انفسكم ما تسببتم في اصابة الغير بالأذى ، ولو انتبهتم أن الجامعات تنهار وتحتاج ان تكثفوا جهودكم نحو قضايا تعليمية وثقافية وتربوية ما وصل حال الجامعات المصرية الى هذا الحد" ادعو كل الاصدقاء المدونين ان يوجهوا رسالة الى المسئولين وسأحرص على أن أوصلها إليهم.. 

14 comments:

ABOALI said...

موضوع النقاب ده
موضوع يوجع القلب
بجد ويرسم علامات من الحزن
فى بلد مسلم سمح بهذا الكم من وسائل اعلام متمثلة فى قنوات
تظهر مفاتن المراءة فى بث مباشر
24
وفى تلك الاثناء يطل علينا من باب احمق من يريد اشغال الشعب فى امور قد عفى عليها الزمن وندخل فى سلسلة معارك لا هدف من ورائها الا اظهار شكيمة الحكومة فى حسر ذلك التيار الدينى
اليس هولاء هم شباب الوطن وابنائه لهم الحرية ولهم كما سمحنا لغيرهم بالظهور عاريات ان نسمح لهم باءن يكونوا كاسيات

الكلمة التى نوجها للحكومة
متى نبحث عن المستقبل
متى نؤسس طالب يحب الوطن ويحيا فيه فى رقة ونعومة لانه وطنه
متى نعيش فى اوطاننا نبنى ونعمر ونتكلم فى كيانه وتتطويره ولا نفتح ابواب الخلاف ونجمع حوله كل عناصره ونستثمرها فى رفعته

موضوع فعلا يوجع القلب

ولك كل الشكر انسانة

Anonymous said...

بصراحة ان ضد الفتيات الاتى لا يمتثلن للقانون و اولى الامر ..لا تتعجبوا النقاب ليس فرض فرضه الله علينا و معظم العلماء قالوا انه عادة و ليس عبادة فلماذا هذا التنطع من جانب فتياتنا و فعلا كلام العميد صح انهم بيصدقوا كلام شريط لواعظ او داعية و لا يصدقن اقوال العلماء اللباس الذى نريد من فتياتنا ارتداؤه هو لباس العفة و التقوى بلاش المظاهر البلد كلها بقيت مظاهر دينية و ليست فى المضمون
عثمان

dr.lecter said...

كنت تشوفي حلقه علاء الاسواني مع احمد المسلماني عن البرقع اقصد النقاب

بقيت اقرف من الكلام في الموضوع ده وفي نفس الوقت دي حريه شخصيه مش المفروض نحجر علي حد

زين الدين said...

جزاك الله خير ايها القلم العالي الغالي احسب انك لمست الخلل الحقيقي وهو الانصراف عن القضايا الجوهرية لاصلاح التعليم الي اشياء فرعية وعمل ضجة وزخم حوله حتى يبدو ان ما ينقص التعليم في مصر هو الموضوع التي اشرت اليه
وتفسيره ان فشل المسئولين عن التعليم في اصلاحه وتطويره واستمرار تدهور مستوى التعليم سواء علي مستوى الخريجين او المدرسين او المحتوى الدراسي
قادهم الي هذه الفرعيات
والادهى والامر انهم بعد ان اختلقوها انطمست بصيرتهم فاصبحوا يؤمنوا ايمان جازم ان هذه هي القضية التي يجب ان يهتم بها ليل نهار
نسأل الله لهم الهداية

اقصوصه said...

حسبنا الله ونعم الوكيل

وماذا يبقى معد؟

ما الذي تحمله لنا الايام

من احداث سوداويه؟

عثمان مكاوى said...

هذه المقالة خاصة بى نشرت بالمصرى اليوم بتاريخ 17 اكتوبر الماضى اتمنى المداخلة بها/ فصل الخطاب فى واقعة النقاب

١٧/ ١٠/ ٢٠٠٩
كثر الحديث هذه الأيام فى مسألة النقاب خاصة بعد زيارة فضيلة الدكتور محمد سيد طنطاوى شيخ الجامع الأزهر لأحد المعاهد الأزهرية بمدينة نصر ورؤيته لفتاة فى المرحلة الإعدادية ترتدى النقاب فأشار عليها بخلعه.. بعد هذه الواقعة أثير موضوع النقاب مرة أخرى ولى عدة ملاحظات أود طرحها.

أولاً: أود أن أسجل هنا أننى مع الحجاب.. ويجب أن يعلم المسلمون والمسلمات أن النقاب أو الحجاب ليسا هما كل تعاليم الدين الإسلامى.. بل هما جزء بسيط فقط منها، وهناك الصلاة والزكاة والصوم والحج والصدق والإيثار.. الخ..

من تعاليم وقيم، والحجاب جزء منها وليس مرادفاً لجميع هذه القيم والتعاليم الإسلامية كلها.. إننى أنوه إلى أن الحجاب الذى نتمناه لكل مسلم ومسلمة هو الذى أشار إليه رب العزة والجلالة فى قوله تعالى فى سورة الأعراف «يا بنى آدم قد أنزلنا عليكم لباسا يوارى سوءاتكم وريشاً ولباس التقوى ذلك خير. ذلك من آيات الله لعلهم يذكرون».

ثانياً: لابد أن يعرف المسلمون والمسلمات أن الإسلام لا يوجد به زى إسلامى معين.. بل هناك شروط معينة للزى يجب اشتراطها فيه منها أن يكون فضفاضا ولا يصف أو يشف، كما لابد أن يعرفوا أن النقاب ليس فرضا أتت به الشريعة الإسلامية!

ثالثاً: هناك من الأخوات من ترتدى النقاب ليس اقتناعا منها به، بل طاعة لزوجها أو أبائها الذين يأمرونها بارتدائه!! ومنهن من ترتديه لأسباب اجتماعية أو اقتصادية أو نفسية بحتة!!

رابعاً: أن يتم القبض على شبكة دعارة أو مجموعة مجرمين يرتدون النقاب ليس هذا دليلا دامغا على عيب فى النقاب بقدر ما هو دليل على عيب فى سلوك من يرتدينه!!

خامساً: هناك ممن يرتدين النقاب من لا يفقهن شيئاً عن رأى الفقهاء فيه، بل لا يعلمن الكثير فى الدين الإسلامى، بل ومنهن حين يدافعن عن ارتدائه يسئن إليه، لأنهن يدافعن عنه دون بينة أو علم أو برهان مبين!!

سادساً: يجب على من يرتدين النقاب أن يتفهمن وجهة النظر التى ترتاب فى النقاب خاصة الرؤية الأمنية له، حيث هناك من يندس مرتدياً النقاب ويقوم بأعمال إجرامية ومنافية للآداب مستغلاً النقاب، لذلك أدعوهن إلى قبول الكشف عن وجوههن دون خجل إذا ما طلب منهن ذلك!..

سابعاً: ارتداء النقاب أو خلعه حرية شخصية، ويجب ألا نتعامل مع من ترتديه بدرجة من الشك والريبة أكثر ممن لا ترتديه، وهذا ما طالبت به الدكتورة صهباء المنتقبة فى برنامج عرض أخيراً بقناة المحور وكانت الدكتورة صهباء خير مثال على المنتقبات المجتهدات المثقفات.

ثامناً: مع عدم الميل إلى النقاب فإننا أيضاً يجب علينا أن ننتقد أصحاب السفور والتبرج خارج وداخل الحرم الجامعى، فقد صارت الجامعة بسفورهن مسرحاً لعروض الأزياء، وليس مكاناً ننهل منه العلم والثقافة والقيم الأخلاقية القويمة!!

Sharm said...

ليس من حقه لمسها و لا حتلا التطاول عليها
ليس من حقها دخول مكلن لا يسمح لها بالتواجد فيه

dalia said...

أهلا يا أبو على
عجبني فهمك ومتابعتك الجيدة لموضوع النقاب ومعرفة الاسباب التى تفتعل فيها الحكومة هذه الازمة والمقارنة المرة مع ما يحدث في الفضائيات وفي قنواتنا المحلية أيضا
ورسالتك اعتربها وصلت يا فنان
تحياتي

dalia said...

عثمان
شكرا على اهتمامك بالتعليق ، انت حر طبعا في رأيك ولكن المسألة ليست امتثال للقرار لانه قد سبق وان حكمت المحكمة بدخول د.نهى الزيني الى الجامعة الامريكية بنقابها لكن المسألة اشغال الرأى العام بقضايا هامشية لن تنتهي بل تظل مستمرة لالهاء الشعب، بدليل يا عثمان أن جامعة القاهرة فور صدور قرار المحكمة بتأييد قرار وزير التعليم العالي بخلع النقاب داخل لجان الامتحان سارعت بتطبيقه طيب اشمعني لم تطبق قرار المحكمة في طرد مكاتب الحرس التابع لوزارة الداخلية من الجامعات وسارعت بالطعن عليه؟
تحياتي

dalia said...

ليكترا
أهلا بك أيها الصديق للاسف لم أشاهد الحلقة ولكن علاء الاسواني يتكلم من وجهة نظر المثقف وهناك وجهات نظر آخري يجب ان نضعها في الاعتبار، عليك نور دي حرية شخصية وبس
تحياتي الراقية

dalia said...

زين الدين الاخ العزيز جدااا
دايما رافع معنوياتنا يا فندم الواحد من غيرك مش عارفه كان ممكن يعمل ايه ومعك ادعو لهم بالهداية بجد نفسى احس ان المسئولين في البلد ده لما يعملوا قرار يبقى همهم البلد وبس مش حد تاني زي البعاد الغربان السود

dalia said...

اقصوصه
منوراني بجد ومرحبا بك دوما في مدونتي ، فعلا انت بتتكلمي صح ماذا ستحمله لنا الايام لكن صدقيني لن يكون هناك شيئ أسوء من الوضع الحالي
تحياتي

dalia said...

عثمان مكاوي أهلا بك على مدونتي
كلام موزون تمام وقرأت كل كلمة بعناية
تحياتي

dalia said...

شارم
أهلا بك منور مدونتي للمرة الاولي واتمنى الا تكون الاخيرة
شوف انت قلت الخلاصى
تحياتي